×
×

بعد سنوات من معاداته اللاذعة… برلماني هولندي سابق عن اليمين المتطرف يعلن اعتناقه الإسلامبَحَث في الإسلام ليؤلف كتابا يعاديه فانتهى به الأمر إلى اعتناقه!

بعدما اشتهر بهجومه اللاذع على الإسلام إذ كان يعتقد أنه مصدر انتشار التطرف في الدول الأوروبية، فاجأ برلماني هولندي سابق عن حزب يميني متطرف، الرأي العام الهولندي، باعتناقه الإسلام. أعلن …

بعدما اشتهر بهجومه اللاذع على الإسلام إذ كان يعتقد أنه مصدر انتشار التطرف في الدول الأوروبية، فاجأ برلماني هولندي سابق عن حزب يميني متطرف، الرأي العام الهولندي، باعتناقه الإسلام.

أعلن يورام فان كلافيرن، البرلماني الهولندي السابق عن حزب “من أجل الحرية”، الاثنين 4 فبراير/شباط 2019، اعتناقه الإسلام بعد أن اشتهر في وقت سابق بمعارضته الشديدة لانتشار هذه الديانة في بلاده.

كلافيرن (39 عاما) كشف في حديثه لـ”الإذاعة الهولندية”، أنه كان يقوم بأبحاث عن الإسلام انتهت به إلى النطق بالشهادتين، يوم 26 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

وأوضح: “كنت أواجه خلال قيامي بهذا العمل عددا متزايدا من الأشياء التي جعلت رؤيتي للإسلام أكثر هشاشة”، مضيفا أنه قد ألف كتابا يشرح فيه عدم صحة الأفكار المعادية للإسلام.

جدير بالذكر أن كلافيرن كان عضوا في البرلمان الهولندي في الفترة ما بين عامي 2010 و2014، عن حزب “من أجل الحرية” اليميني المتطرف، قبل أن ينسحب من الحزب ويؤسس آخر باسم “من أجل هولندا”، خاض به انتخابات 2017، دون أن يفوز بمقعد برلماني ليقرر بعد ذلك اعتزال السياسة.

– اقرأ أيضا:

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *