×
×

لماذا عليك أن تسافر بشكل دائم؟

يقول الأديب الألماني “غوته”:  “لا يسافر المرء لكي يصل، بل لكي يسافر!”. السفر على هذا الأساس إذن وسيلة لا غاية في حد ذاته. وسيلة لتعلم أشياء كثيرة عن الحياة ومناحيها، …

يقول الأديب الألماني “غوته”:  “لا يسافر المرء لكي يصل، بل لكي يسافر!”.

السفر على هذا الأساس إذن وسيلة لا غاية في حد ذاته. وسيلة لتعلم أشياء كثيرة عن الحياة ومناحيها، وسيلة يمكن من خلالها أن ترى أكثر، أن تسمع أكثر، ومن ثم أن تعرف أكثر.

فيما يلي بعض الأسباب الوجيهة التي ستعرف من خلالها، لماذا يجب عليك أن تجد للسفر الدائم حيزا في حياتك:

اندماج مع الآخرين

حينما تقرر السفر إلى مكان ما، فإنك بشكل من الأشكال تقرر التعرف على أشخاص جدد، خصوصا وأن الآخرين سيعتبرونك سائحا وسيبادرون إليك بالابتسامات، وسيحاولون التعرف على هذا الآخر الغريب الذي وفد عليهم. هي فرصة يمكن أن تستغلها للاقتراب من الاخرين والتحدث معهم والتعرف على ثقافتهم، هكذا ستصبح أكثر ثقة بنفسك وتنمي معارفك عن العالم.

لغات عديدة في الجيب

بمجرد سفرك إلى دولة ما، ستعلم إلى أي حد قد تفيدك بعض الكلمات البسيطة التي تعرفها في اللغة المستعملة هناك، إنْ على مستوى إدارة سفرك أو اكتساب علاقات جديدة مع أناس جدد. هذه دعوة إذن إلى تعلم لغات عديدة ومختلفة ستجعل سفرك أسهل، وهذا الأخير سيساعدك دون شك في تنمية مهارات تحدثك بهذه اللغات، على نحو لا يصدق.

وجهة نظر مختلفة

إن الصور التي تراها عن المكان الذي تود السفر إليه قد لا تقدم نسخة طبق الأصل عن مكانها. كما يقول المثل الفرنسي: “الخريطة ليست هي الموقع“. السفر إذن فرصة لتحكم على جمال الأماكن بشعورك وبنظرتك الخاصة. كما أنه قد يحدث أن تزور بعض البلدان التي تعتبر نسبيا أفقر من بلدك، وستطلع على كيفية عيش الآخرين وظروفهم، بما سيجعلك تتقبل الوضع الذي تعيش فيه عادة. وقد يحدث أيضا أن تزور بلدان متقدمة ستوقد فيك الطموح ورغبة التطور.

مهارات التخطيط والإنفاق

حين تفكر لأول مرة في السفر إلى مكان ما، فقد بدأتَ في تخطيط كيفية تدبير أمورك، وفي كمية المال التي ستحتاجها هناك ومقارنتها بالميزانية المخصصة لسفرك، وستشرع في التخلي عن بعض الخطط والتمسك بأخرى. كل هذه الأمور التي تقوم بها من سفر إلى آخر، ستنمي مهارات التخطيط والإنفاق لديك.

ستستمتع بحياتك أكثر

من منا لا يحب السفر؟ فلا شيء يضاهيه متعة ومرحا. السفر يعني العديد من الأشياء الجديدة التي سنتعرف إليها في حياتنا، والكثير من التجول والاطلاع على ثقافات ومطابخ ومناظر جديدة، ناهيك عن كونك قد تطالع أماكن تاريخية مرت منها حضارات بكاملها، فالسياحة أنواع، منها الثقافية أيضا والدينية والروحية وما إلى ذلك. سافر إذن، لكي تستمتع أكثر بحياتك.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *