×
×

بنشعبون: المغرب يخسر مليار درهم يوميا خلال فترة الطوارئ الصحية

قال وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، إن شهرين من الحجر الصحي يُتوقع أن يكلفا الاقتصاد المغربي ما بين 5 و 7 نقط من نمو الناتج الداخلي الإجمالي.

ويعني ذلك، وفق بنشعبون الذي كان يتحدث الثلاثاء 19 ماي 2020، أمام مجلس المستشارين، أن المغرب يخسر مليار درهم عن كل يوم حجر.

وذكر الوزير أن معطيات الأشهر الأربعة الأولى من 2020، تفيد تسجيل تراجع كبير في الصادرات بـ61.5 بالمائة، وفي الواردات بـ37.6 بالمائة.

أما أكثر القطاعات تضررا من الأزمة، يُتابع موضّحا، فتلك المرتبطة بالسلاسل العالمية، مثل صناعة السيارات الذي تراجعت صادراته بـ96 بالمائة في شهر أبريل، والإلكترونيك (-93 بالمائة)، والألبسة والنسيج (-86 بالمائة)، وصناعة الطيران (-81 بالمائة).

وبالمقابل، أشار بنشعبون إلى تسجيل تطور إيجابي لصادرات الفوسفاط و مشتقاته.

وأكد وزير الاقتصاد أن الخسارة كانت لتكون أكبر لولا الدعم المالي من صندوق تدبير جائحة كورونا، مستطردا أن الاقتصاد الوطني قادر على الصمود في وجه الأزمة، لأن أسسه عرفت تغيرات بنيوية، أسهمت في تقوية قدرته على امتصاص الصدمات، على حد تعبيره.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *