×
×

بعدما سمحت للأطفال بالخروج للتنزه… إسبانيا تتجه إلى تخفيف المزيد من إجراءات العزل

تتجه إسبانيا بحذر إلى تخفيف المزيد من إجراءات العزل العام، بعدما سمحت للأطفال بالخروج من منازلهم لأول مرة منذ ستة أسابيع، إلا أن الأمر أثار مخاوف بشأن التجمعات الكبيرة في بعض المناطق.

وفي أكبر خطوة لتخفيف إجراءات العزل العام حتى الآن، سُمح للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 عاما، الأحد 26 أبريل 2020، بممارسة أنشطة خارج المنازل لمدة ساعة واحدة تحت إشراف الكبار مع الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي والبقاء ضمن مسافة لا تزيد عن كيلومتر واحد من المنزل.

إلا أن بعض السلطات المحلية اشتكت من أن الآباء والأمهات يسمحون لأطفالهم بتجاهل القواعد. وأظهرت لقطات تلفزيونية تجمعات كبيرة في الحدائق وممرات السير في أنحاء البلاد.

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية إن المواطنين التزموا بشكل عام بقواعد التباعد الاجتماعي وإن المخالفات كانت قليلة.

وأكدت أنه ”لم يحدث أي انتهاك كبير أو واسع النطاق للقواعد سوى في مناطق معزولة قليلة سنعزز فيها الإجراءات“، وفقا لما نقلته وكالة رويترز.

وأعلن رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانتشيز، السبت 25 أبريل، أنه سيُسمح للمواطنين من كل الأعمار بالخروج للتريض اعتبارا من 2 ماي إذا استمرت أعداد الإصابة بالفيروس في التراجع.

كما قال إن مجلس الوزراء سيوافق، الثلاثاء 28 أبريل، على خطة أوسع نطاقا لرفع القيود وإعادة اقتصاد البلاد إلى نشاطه تدريجيا.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *