×
×

حسين الوادعي يعلنها توبة نصوحة

أعلن انا جاليليو جاليلي عن ندمي على كل الهرطقات التي أدليت بها سابقا، وأقر وأعترف بعودة إيماني الصريح والصادق بما يلي: الأرض مسطحة، والقات ليس مخدرا، والزنداني عالج الإيدز والسرطان …

أعلن انا جاليليو جاليلي عن ندمي على كل الهرطقات التي أدليت بها سابقا، وأقر وأعترف بعودة إيماني الصريح والصادق بما يلي:

الأرض مسطحة،

والقات ليس مخدرا،

والزنداني عالج الإيدز والسرطان بالعسل،

والقرآن سبق كل العلوم القديمة والحديثة والمستقبلية وما بعد المستقبلية.

اقرأ أيضا: إنهم يأكلون النساء يا رسول الله (محمد حميدة)

أعلن أمام محاكم الضمير المقدسة، أن الفتوحات الإسلامية كانت سلمية بالورود والصدور العارية،

أعلن بكامل حريتي وقواي العقلية، أن العقل ضلال والديمقراطية شرك والعلمانية كفر والعلم أكاذيب، وأن السحر حق والعين حق والجن المتزوجين بالإنس حق.

وأن استعباد الناس كان رحمة، ونهب أموالهم كان حضارة، واجتثاث ثقافاتهم كان تسامحا وزهدا؛

كما أعلن قناعتي أن العالم ينسى الصين والهند ونمور آسيا وعمالقة الاقتصاد ليتآمر علينا؛

وأن “ناسا” تخفي حقيقة ليلة القدر حتى لا يعتنق العالم الإسلام،

والغرب متفسخ والمرأة الغربية تهرب لتطلب اللجوء في الدول الإسلامية، هربا من العنف والتحرش؛

وأن إسرائيل ستسقط عام 2022 بدون سبب،

أعلن قناعتي أن العالم ينسى الصين والهند ونمور آسيا وعمالقة الاقتصاد ليتآمر علينا

وأن العمليات الإرهابية في أوروبا وأمريكا نفذتها الحكومات الغربية ضد نفسها،

اقرأ أيضا: لنقاطع الحج لعل مكة تعود (أسماء بن العربي)

كما أعلن بكامل حريتي وقواي العقلية، أن العقل ضلال والديمقراطية شرك والعلمانية كفر والعلم أكاذيب، وأن السحر حق والعين حق والجن المتزوجين بالإنس حق.

وأن أعظم نظرية اقتصادية هي نظرية علماء الصحوة: “يختفي الغلاء حين تتحجب النساء”،

وأن المسلمين لا يمثلون الاسلام،

والبرازيل لا تمثل كرة القدم،

وأن حاضر هذه الأمة لن يصلح إلا بما صلح به أولها، رغم أن أولها لم يكن صالحا ابدا…

حرر بساعته وتاريخه

أمام محكمة التفتيش المقدسة

في صيف 1633 ميلادية.

الإمضاء…

اقرأ أيضا: المساواة في تونس… إنهم يغتالون الإسلام! (هام روزاق)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *