×
×

5 أفلام رائعة تصالحك من جديد مع الكتاب

هذه القائمة تظم أبرز 5 أفلام تحمسك على القراءة والغوص في عالم الكتاب.

من أجمل الأشياء التي يمكن للإنسان أن يحصل من خلالها على متعة لا مثيل لها، هي قراءة الكتب والروايات ومطالعة السير الذاتية.  لكن، عندما تعالج السينما موضوع القراءة وحياة الكتاب، فالمشهد لايمكن له إلا أن يزداد جمالية وشاعرية.

هذه القائمة تظم أبرز 5 أفلام تحمسك على القراءة والغوص في عالم الكتاب.

The Book Thief

تم إنتاج الفيلم عام 2013، من إخراج براين بيرسيفل وبطولة صوفي نيلسي وإميلي واتسون وجيوفري راش.

تعيش ”ليزل” مع والديها بالتبني، هانس وروزا، في ألمانيا أثناء فترة الحرب العالمية الثانية. ظروفها القاهرة لا تجد لها حلا سوى الانكباب على قراءة أكثر عدد من الكتب. تزداد مصاعب الفتاة عندما أَقدم جنود النازية على حرق الكتب في مدينتها، لتبدأ أحداث تشويق  في سرقتها لأول كتاب لها، ثم تتمادى في سرقتها للكتب ويزداد معها شغفها للقراءة أكثر ويومًا بعد يوم، إلى أن تحقق أمانيها وتصبح في النهاية ذات شأن كبير بسبب سرقتها للكتب في طفولتها.

 The Bookshop

تم إنتاج الفيلم عام 2017، من إخراج إيزابيل كويسيت وبطولة إميلي مورتيمير وبيل ناي وباتريشيا كلاركسون.

الفيلم يحكي قصة فلورانس جرين، أرملة شابة تحب قراءة الكتب وتقرر فتح مكتبة وأول متجر من نوعه للكتب في مدينة ”هاردبور”  الساحلية بإنجلترا.

هذه الخطوة تجلب لها متاعب جمة، بحيث ستدخل في عداء  إحدى النساء الثريات المهتمات بالفنون ”فيوليت جامرت”، كما أنها منحتها صداقة أرمل عجوز يعيش عزلة تامة مع كتبه.

في رحلتها ضد هذه المرأة التي تقيم بدورها متجرا لبيع الكتب، تتأزم وضعية فلورونس مما يدفعها لإظهار جوانب إيجابية في شخصيتها، في محاولة لإنقاذ مشروعها المعرفي.

Charing Cross Road 84

تم إنتاج الفيلم عام 1987، وهو من إخراج دايفيد جونز وبطولة آن بانكروفت وأنتوني هوبكنز وجودي دينش.

تعالج قصة الفليم علاقة صداقة قوية بين ”هيلين” و”فرانك”، لتتطور  بعدها إلى علاقة حب وشغف كل منهما في التعرف على شخصية الآخر.

هيلين تحب القراءة كثيرا كما أنها كاتبة أيضًا، وتعمل محررة نصوص في نيويورك. تجد بعض الصعوبات في عملها لأنها لا تجد بعضًا من الكتب المطبوعة في مكتبات نيويورك. هذا المشكل يدفع بها للتعرف على ”فرانك” ، الذي يملك مكتبة بها العديد من الكتب النادرة تقع في 84 بطريق Charing Cross، تتعرف عليها ”هيلين” عن طريق إحدى الإعلانات.

علاقة العمل، تدفع بهما إلى تشكيل علاقة عاطفية تأخذ أكثر من بعد وتقربهما من بعض.

The Reader

تم إنتاج الفيلم عام 2008، وهو من إخراج ستيفن دالدري وبطولة كيت وينسليت وديفيد كروس ورالف فاينس.

تدور قصة هذا الفيلم في ألمانيا ما بعد الحرب العالمية الثانية، حيث يتعافى الشاب ”مايكل بيرج” من حمى خطيرة. تساعده في ذلك ” هانا” التي تفوق ضعف عمره سنًا.

بعد شهور، يرسل ” مايكل” الورود إلى ”هانا” ليشكرها على ما فعلته معه.

تنشأ بينهما علاقة حب يكتشف ”مايكل” من خلالها أن ”هانا” تحب القراءة، ليبدأ في قراءة العديد من الكتب لها، مثل الأوديسا اليونانية وغيرها.

سرعان ما تختفي هذه الفتاة من حياته… بعد مرور سنوات من الفراق، يعاودان اللقاء مرة أخرى ولكن بشكل مختلف.

Fahrenheit

أُنتِج الفيلم عام 1966،  وهو من إخراج رامين باهراني، وبطولة مايكل جوردون ومايكل شانون وليلي سينج.

الفيلم يصور في قالب خيالي حكومة تحظر الكتب وتأمر بحرقها خوفًا من انتشار الوعي لدى المواطنين.

يقوم رجال الإطفاء بحرق كل الكتب وكل ما يخص الأدب، كما يتم تخدير كل المواطنين المحبين للأدب وسحب كل ما في رأسهم من الكتب وعلى رأسهم زوجة “مونتاج”، أحد رجال الإطفاء.

يقع هذا الاخير في علاقة صداقة مع ”كلاريس” التي تعشق القراءة كثيرًا. تتحول صداقتهما إلى علاقة حب بحيث تدفع ”كلاريس” حبيبها إلى الاهتمام أكثر بالقراءة والكتب المصادرة. فعل القراءة دفع به إلى التساؤل وبدهشة حول قرار الحكومة…

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *