×
×

إثر تفش جديد لكورونا… السلطات الصينية تُعيد إغلاق مقاطعة تضم 400 ألف شخص

أعادت السلطات الصينية إجراءات الإغلاق الكامل في مقاطعة أنشين في إقليم “هيبي”، حيث يعيش نحو 400 ألف شخص.

ووفقا لإجراءات الإغلاق الجديدة في المقاطعة القريبة من العاصمة الصينية بكين، التي سجلت زيادات في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، فإنه سيتم إغلاق جميع القرى والمجتمعات والمباني بالكامل في مقاطعة أنشين.

وأوردت CNN الأمريكية، الإثنين 29 يونيو 2020، أنه سيسمح للعائلات فقط بإرسال فرد واحد من العائلة خارج المنزل يوميا لشراء الإمدادات، كما أن جميع المركبات غير المسجلة محليًا لا يُسمح لها بدخول المنطقة، وفقًا لبيان للسلطات المحلية في المقاطعة.

وقالت لجنة الصحة الإقليمية في إقليم “هيبي”، إنه منذ اكتشاف مجموعة سوق شينفادي في 11 يونيو، أبلغت منطقة شيونغان الجديدة، حيث توجد مقاطعة أنشين، عن 13 حالة إصابة تم نقلها محليًا، و 6 حالات بدون أعراض.

وتقع أنشين، وهي منطقة ريفية نسبيا وقليلة السكان، على بعد حوالي 145 كلم جنوب العاصمة الصينية بكين، وشهدت ارتفاعا كبيرًا في حالات الإصابة بفيروس كورونا المرتبطة بسوق شينفادي في الأسبوعين الماضيين.

ومنذ ذلك الحين، قال المسؤولون إن تفشي المرض في بكين “تم احتوائه بشكل أساسي”، فيما أبلغت الصين عن 12 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، الأحد 28 يونيو، بما في ذلك 7 حالات محلية في بكين، و 5 حالات وافدة عبر سيتشوان ولياونينغ وشنغهاي.

ويُعتقد أن السلطات الصينية قد بدأت تتعامل مع موجة ثانية من وباء فيروس كورونا، بعد اكتشاف عدد من الحالات في أحد أسواق العاصمة بكين، على الرغم من إعلان البلاد احتواء انتشار الفيروس في أبريل 2020.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *