×
×

قطار البراق يعود إلى سكته إثر تخفيف الحجر الصحي

عاد القطار فائق السرعة “البراق”، الخميس 25 يونيو 2020، إلى سكته مستأنفا رحلاته بعد الانتقال إلى المرحلة الثانية من مخطط تخفيف الحجر الصحي.

وكان المكتب الوطني للسكك الحديدية، أعلن أنه سيستأنف رحلاته بشكل تدريجي لتأمين الربط بين المدن بفضل قطارات خطوط “البراق” و”الأطلس”.

وقال توفيق بوعاريف، المدير التجاري للقطارات الاعتيادية للمكتب الوطني للسكك الحديدية، إن هذا الاستئناف يأتي وفقا لقرار السلطات العمومية بالانتقال إلى المرحلة الثانية من مخطط تخفيف الحجر الصحي، وفي احترام تام للتدابير الاحترازية والوقائية المتعلقة بالسلامة الصحية.

وأشار، في هذا الصدد، إلى إجبارية ارتداء الكمامة واحترام قواعد التباعد الاجتماعي بالمحطات وعلى متن القطارات، وتعزيز التنظيف والتعقيم بشكل مستمر للقطارات والفضاءات المشتركة بالمحطات، وكذا توفير المحلول المعقم بالمحطات والقطارات.

ولتسهيل احترام هذه الإجراءات، يضيف المسؤول، تم خفض نسبة بيع المقاعد وملء القطارات بـ50 بالمائة خلال هذه المرحلة، مع إلزامية الحجز المسبق على جميع القطارات، وفقا لما أوردته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وأوضح المدير التجاري للقطارات الاعتيادية للمكتب أن التنقل انطلاقا من محطات منطقة التخفيف 2، يخضع للإجراءات المسطرة من طرف السلطات المعنية والمتمثلة في إجبارية التوفر على ترخيص مهني أو استثنائي صادر عن السلطات المحلية لأسباب طارئة.

هذا الاستئناف التدريجي لنشاط السكك الحديدية يهم محاور طنجة – الدار البيضاء ، وفاس – الدار البيضاء – مراكش ، والدار البيضاء – الناظور ووجدة، والدار البيضاء – آسفي وخريبكة، وكذلك طنجة – فاس ووجدة.

إلى ذلك، سيتم تعزيز قطارات القرب (قطارات النقل السريع) على محاور الدار البيضاء – سطات، والدار البيضاء – الجديدة، والدار البيضاء – الرباط – القنيطرة، وفق برنامج يتضمن عرضا يوميا يشمل 116 قطارا مع إعادة فتح تدريجي لمحطات القطارات، تبعا لحجم الطلب.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *