×
×

إسبانيا: إلغاء عبور المضيق قرار حكيم… ومستعدون في حال أراد المغاربة العودة فرادى

أشاد فرناندو سيمون، مدير مركز تنسيق الإنذارات الصحية وحالات الطوارئ بإسبانيا، بقرار المغرب إلغاء عملية “مرحبا” هذه السنة”.

وقال بحسب ما نقلته وسائل إعلام إسبانية، الثلاثاء 23 يونيو 2020، إن “المغرب قدم لنا خدمة كبيرة بهذا الإجراء الحكيم”.

وأوضح أن تجمعات المسافرين القادمين من بلدان مختلفة إلى الجزيرة الخضراء، كان من شأنه أن يولّد مشكلة كبيرة.

من جهتها، أكدت وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية، أرناتشا غونزاليس لايا، أن عملية “عبور المضيق” قد ألغيت لأن الظروف الوبائية لا تسمح بذلك، مشيرة إلى أن الحدود مع المغرب لا تزال مغلقة.

وكشفت الوزيرة في تصريح لـOnda cero، الثلاثاء 23 يونيو، أن إسبانيا مستعدة في حال أراد المغاربة العودة إلى بلادهم بشكل فردي، إذا ما قرر المغرب فتح حدوده في الأسابيع المقبلة.

وكان نظيرها المغربي، ناصر بوريطة، قد أعلن الإثنين 22 يونيو، إلغاء عملية مرحبا لهذه السنة، وهي العملية التي تسمح لأكثر من ثلاثة ملايين مغربي بالعودة لقضاء عطلتهم الصيفية في البلاد.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *