×
×

61% من الأجراء المتوقفين عن العمل بسبب كورونا يتقاضون أقل من 3 آلاف درهم

كشف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الأربعاء 17 يونيو 2020، أن 60 بالمائة من المشغلين الذين صرحوا بأجرائهم عن شهر فبراير 2020، تأثروا بأزمة “كوفيد-19” بين شهري مارس وماي الماضيين.

وتفيد معطيات تخص الصندوق والتدابير المتعلقة بمواجهة تداعيات تفشي الجائحة، اطلعت عليها لجنة التعليم والشؤون الاجتماعية بمجلس المستشارين، أن 36 بالمائة من الأجراء المصرح بهم عن فبراير 2020، توقفوا عن العمل في شهري أبريل وماي، وعددهم يقارب 900 ألف أجير.

كما تُشكّل شريحة الأجراء الذين يتقاضون أقل من 3 آلاف درهم، 61 بالمائة من مجموع الأجراء المتوقفين عن العمل خلال أبريل، في حين يمثل نظراؤهم الذين يتقاضون أكثر من 6 آلاف درهم، 5 بالمائة من مجموع الأجراء المتوقفين عن العمل خلال الفترة نفسها.

ومن بين الأنشطة الأكثر تضررا، وفقا لما نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء، تلك التابعة لقطاعات المطاعم (87 بالمائة)، والألبسة (88 بالمائة)، والنسيج (81 بالمائة)، ووكالات الأسفار (80 بالمائة)، وكذا الإيواء حيث إن 65 بالمائة من أجرائه توقفوا عن العمل.

إلى ذلك، اطلعت اللجنة في العرض على جملة من الإجراءات التي اتخذها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لتشجيع احترام حالة الطوارئ الصحية، سواء لفائدة المؤمن لهم أو المقاولات.

يشار إلى أن CNSS ساهم بـ500 مليون درهم من الاشتركات المتحصل عليها في في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *