×
×

135 إصابة جديدة بكورونا… وزارة الصحة: هذا الارتفاع الملحوظ ناتج عن بؤرة مهنية

أعلنت وزارة الصحة، الثلاثاء 9 يونيو 2020، تسجيل 135 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الحالات المؤكدة بالمغرب إلى 8437.

وقال منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، معاذ لمرابط، إن جديد الحالات المؤكدة سُجّل بالجهات التالية:

  • الدار البيضاء سطات: 79 حالة (71 في بؤرة مهنية وهذا ما يفسر الارتفاع الملحوظ لحالات اليوم وفق المسؤول الصحي)؛
  • طنجة تطوان الحسيمة: 35 حالة (في بؤر صغيرة وكذا مخالطون لحالات مختلفة، وأيضا حالات جديدة)؛
  • مراكش آسفي: 15 حالة (مخالطون لحالات مختلفة)؛
  • فاس مكناس: 4 حالات؛
  • الرباط سلا القنيطرة: حالتان.

118 من هذه الحالات جرى اكتشافها في إطار منظومة تدبير المخالطين والبؤر. عملية همّت إلى اليوم 49 ألفا و264 مخالطا، 6816 منهما ما زالوا قيد التتبع الصحي.

بالمقابل، استبعدت التحاليل المخبرية إصابة 16 ألفا و733 عيّنة تهم حالات محتملة أو مخالطين أو في إطار التشخيص داخل مؤسسات صناعية ومهنية.

إجمالي الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي بلغ إلى اليوم 331 ألفا و134.

وفي الـ24 ساعة الماضية، أحصت وزارة الصحة حالتي وفاة جديدتين، كانتا قيد حياتهما بقسم الإنعاش والعناية المركزة بكل من طنجة ومراكش.

ويصل بذلك إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس إلى 210، فيما تظل نسبة الفتك مستقرة في 2.5 بالمائة.

وأبلغت الوزارة كذلك بشفاء 85 حالة أخرى من مرض “كوفيد-19” ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 7493 بنسبة شفاء قدرها 88.8 بالمائة.

وبالارتفاع الملحوظ لعدد الحالات الجديدة، تكون الحالات النشطة قد ارتفعت أيضا، وتبلغ اليوم 734 حالة، بما معدله 2 حالة لكل مائة ألف نسمة.

هذه الحالات تتمركز أساسا في:

  • الدار البيضاء سطات بـ288 حالة؛
  • مراكش آسفي: 161 حالة؛ 
  • طنجة تطوان الحسيمة: 137 حالة؛
  • الرباط سلا القنيطرة: 85 حالة؛
  • فاس مكناس 35 حالة.

وقال لمرابط إن الحالات التي تتابع العلاج بالجهات الأخرى قليلة، مضيفا أن حالة نشطة وحيدة توجد بالعيون الساقية الحمراء، فيما الداخلة وادي الذهب ودرعة تافيلالت خاليتان من أي حالة.

ضمن هذه الحالات، توجد 13 حالة في وضعية صحية خطيرة أو حرجة؛ 8 بالدار البيضاء (3 تحت التنفس الاصطناعي)، 3 بطنجة (اثنتان تحت التنفس الاصطناعي)، وحالتان بمراكش.

تهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والالتزام بحالة الطوارئ الصحية، التي أعلنت عنها السلطات العمومية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *