×
×

المغرب يتقدم دوّل شمال إفريقيا في تحاليل الكشف عن فيروس كورونا

قال معاذ لمرابط، منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، الإثنين 8 يونيو 2020، إن المغرب ومنذ فترة طويلة، يُعدّ الأول من حيث عدد تحاليل الكشف عن فيروس كورونا المستجد في شمال إفريقيا.

وتظهر منصة وورلد ميتر المتخصصة في الإحصائيات، أن المملكة أجرت إلى غاية صباح الثلاثاء 9 يونيو، 335 ألفا و643 تحليلا مخبريا للكشف عن الفيروس، بما معدله 9100 تحليلا لكل مليون نسمة.

327 ألفا و235 من هذه التحاليل جاءت نتائجها سلبية بنسبة 97.5 بالمائة، فيما نتائج 8408 تحاليل جاءت إيجابية بنسبة 2.5 بالمائة، وهو عدد الحالات المؤكدة في المغرب.

ووفقا للمنصة ذاتها، فهذه هي أعداد الفحوصات التي أجرتها دول شمال إفريقيا:

  • مصر: 135 ألف تحليل مخبري (1321 لكل مليون نسمة)؛
  • ليبيا: 10 آلاف و525 تحليلا مخبريا (1533 لكل مليون نسمة)؛
  • تونس: 55 ألفا و419 تحليلا مخبريا (4692 لكل مليون نسمة)؛
  • الجزائر: لا تصرح بعدد التحاليل المخبرية التي تجريها للكشف عن الفيروس.

وكان وزير الصحة، خالد آيت الطالب، قد كشف، الأحد 7 يونيو 2020، أن عدد التحاليل المخبرية التي يجريها المغرب للكشف عن كورونا، يتجاوز 17 ألفا و500 تحليلا في اليوم الواحد، وذلك بـ24 مختبرا وطنيا.

وأضاف في ندوة عبر الأنترنت أن هذا الرقم لا يشمل مختبرات الصحة العسكرية والقطاع الخاص.

وأشار الوزير إلى أن أكثر من 340 ألف مواطن أجروا هذه التحاليل المخبرية، موضحا أن بعضهم استفاد لأكثر من مرة من هذه التحليلات.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *