×
×

شينخوا: هكذا يدعم المغرب والصين بعضهما البعض في التصدي لجائحة كورونا

قالت وكالة الأنباء الصينية (شينخوا)، الثلاثاء 2 يونيو 2020، إن العلاقات بين الصين والمغرب تعززت من خلال الجهود المشتركة لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوردت الوكالة أنه في مطلع فبراير 2020، وبينما كانت الصين تسارع الخطى لاحتواء انتشار مرض فيروس كورونا المستجد، متوجسة من نقص محتمل في المعدات الطبية، قدم “بنك أوف أفريكا “وهو بنك تجاري يوجد مقره في المغرب، دعما عبارة عن 150 ألف قناع جراحي و 900 ألف من القفازات الطبية لفائدة مقاطعة هوبي وسط الصين.

وبعد بضعة أشهر، وكما يقول المثل الصيني، “من يعطي قطرة ماء يحصل على مياه المنبع “، عبّر المغرب عن حاجته لمعدات طبية من أجل التصدي للجائحة، تقول الوكالة، فجسّد بنك التنمية الصيني تضامنه مع الشعب المغربي من خلال تقديم العشرات من أجهزة التنفس و 98 ألف قناع طبي.

وذكرت الوكالة أنه وصلت يوم 20 مارس الماضي إلى الدار البيضاء، شحنة من الإمدادات عبارة عن 15 ألف من القفازات الطبية و20 ألف قناع طبي من فئة (ن 95) وألفي بدلة واقية طبية، تبرعت بها مقاطعة قويتشو جنوب غرب الصين.

وصرّح مزيان بلفقيه، المسؤول بوزارة الصحة المغربية، للوكالة أن تجربة الصين في مكافحة المرض “ملهمة ومفيدة”.

كما أنه في مطلع شهر ماي 2020، أطلق المركز الثقافي الصيني في الرباط سلسلة من الأنشطة تحت عنوان “السفر إلى الصين عبر السحاب” عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشملت هذه الأنشطة، تبرز الوكالة، تقاسم المعارف بشأن مكافحة الجائحة عبر الإنترنت، ونصائح حول العزلة المنزلية وغيرها من المحتويات ذات الصلة، مثل فيلم وثائقي عن مكافحة الصين للفيروس ومقاطع فيديو أخرى.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *