×
×

التحاق العائدين من سبتة بأسرهم بعد ثبوت عدم إصابتهم بكورونا

بعدما أثبت التحاليل المخبرية خلوهم من فيروس كورونا المستجد، سمحت السلطات، الإثنين 1 يونيو 2020، لأول فوج من العائدين من مدينة سبتة المحتلة بمغادرة مدينة الفنيدق حيث كانوا يقضون فترة حجر صحي والعودة إلى منازلهم.

وكان المغرب قد أعاد نحو 300 عالق بمدينة سبتة في الـ22 من ماي 2020، بعد أكثر من 70 يوما من الانتظار، وأخضعهم للحجر الصحي بفندقين ضواحي مدينة الفنيدق.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن السلطات الصحية أجرت للعائدين فحصين مخبريين للتأكد من خلوهم من فيروس كورونا المستجد، قبل إعطائهم الضوء الأخضر بالعودة إلى منازلهم.

يشار إلى أن مجموعة ثانية ما زالت قيد الحجر الصحي، فيما يخضع آخرون عادوا من الجزائر للحجر الصحي بمدينة السعيدية شرق المملكة.

هذا ولا يزال أكثر من 30 ألف مواطن عالق في الخارج بعد اتخاذ المغرب قرارا بإغلاق الحدود ضمن حزمة إجراءات تروم الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *