×
×

دراسة أسترالية تكشف سبب إصابة مرضى الضغط والسكري أكثر من غيرهم بكورونا

أشارت دراسة علمية أسترالية إلى أن فيروس كورونا المستجد يحتوي على خاصية فريدة، تتمثل بارتباطه بالإنزيم المحول للأنجيوتنسين 2 (ACE2).

وأجرى المتخصصون أبحاثا درسوا فيها مقاومة الكائنات الحية للعدوى، وأشاروا إلى أن الفيروس التاجي يرتبط بالإنزيم المحول للأنجيوتنسين 2 (ACE2) وكلما كان أقوى يمكن أن يعلق به الفيروس أكثر.

ويضطر بعض الأفراد، الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري، إلى تناول العقاقير لزيادة كمية ACE2 في خلاياهم، للسيطرة على الحالات المرضية، وفقا لما أوردته وكالة سبوتنيك للأنباء.

وقال نيكولاي بتروفسكي الأستاذ بجامعة فليندرز الأسترالية: “هذا فيروس جديد لم يسبق له مثيل في جسم الإنسان، ولديه مستوى عالٍ للغاية من الاتصال مع المستقبلات الحسية عند الإنسان، وهو أمر مثير للدهشة”.

يُذكر أن كل مستقبل حسي في جسم الإنسان يتأثر بمهيج نوعي. أي أن كل مستقبل حسي له مهيج خاص به.

وفي وقت سابق، صرّح بتروفسكي بأن فريقه يشتبه في أن التلاعب البشري في ووهان كان سبب القدرة غير المسبوقة لدى الفيروس على إصابة الخلايا البشرية، كما أن قوة ارتباطه بالخلايا البشرية “تتجاوز بكثير” الخصائص المماثلة في إصابات الحيوانات.

وأردف: “من المعقول تمامًا أن يكون الفيروس قد تم تصنيعه في منشأة الأمن البيولوجي في ووهان، وهو مختبر كان معروفًا بتخليق فيروسات غريبة من عائلة كورونا”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *