×
×

مِن أصل خَمسة… خلو 4 أقاليم في درعة تافيلالت من أي إصابة بفيروس كورونا

منذ الخميس 21 ماي 2020، أصبحت أربعة أقاليم، من أصل خمسة في جهة درعة تافيلالت، خالية من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد.

ويتعلق الأمر بكل من أقاليم زاكورة وتنغير والرشيدية وميدلت، وفقا لما أوردته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وغادر، الخميس 21 ماي 2020، آخر شخص ينحدر من إقليم ميدلت المركز الاستشفائي الجهوي مولاي علي الشريف بالرشيدية، بعد تماثله للشفاء، ليصبح الإقليم خاليا من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد .

وتماثل المريض للشفاء التام وفق البروتوكول العلاجي المعتمد من قبل وزارة الصحة، ليرتفع بذلك عدد المتعافين من إقليم ميدلت إلى 52 شخصا.

ولم يسجل إقليم ميدلت أي وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بينما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي حول احتمال الإصابة بالفيروس على مستوى الإقليم 2022 حالة.

وكان آخر مصاب بمستشفى الدراق بزاكورة قد غارده بعد تماثله للشفاء، الإثنين 18 ماي، وفقا للبروتوكول المعتمد من قبل وزارة الصحة، ليصبح الإقليم خاليا من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد.

كما غادرت، الجمعة 15 ماي، آخر حالة شفاء من “كوفيد19” مستشفى القرب بقلعة مكونة، ليصبح إقليم تنغير خاليا من المصابين بالفيروس.

كما أضحى إقليم الرشيدية خاليا من الإصابات المؤكدة بالفيروس، حيث تماثلت سبع حالات للشفاء التام بعد أن بينت التحليلات الطبية والسريرية خلوها من فيروس كورونا المستجد.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *