×
×

34% من الأسر المغربية لا تتوفر على أي مصدر دخل بسبب كورونا

قالت المندوبية السامية للتخطيط، الثلاثاء 19 ماي 2020، إن 34 بالمائة من الأسر المغربية لا تملك مصدرا للدخل بسبب توقف أنشطتها أثناء الحجر الصحي المفروض على خلفية تفشي فيروس كورونا.

وأوضحت المندوبية في مذكرة لها، تضمنت نتائج البحث الذي أجرته حول تأثير فيروس كورونا على الوضع الاقتصادي والاجتماعي والنفسي للأسر (14-23 أبريل 2020)، أن النسبة مرتفعة بشكل طفيف في صفوف الأسر القروية (35 بالمائة) مقارنة مع الأسر الحضرية (33 بالمائة).

وأضافت أن نسبة الأسر التي لا تتوفر على مصدر دخل بسبب الحجر تصل إلى 44 بالمائة بالنسبة للأسر الفقيرة، و42 بالمائة للأسر التي تعيش في مساكن عشوائية، و54 بالمائة في صفوف الحرفيين، و47 بالمائة بين التجار و46 بالمائة بين العمال واليد العاملة الزراعية.

ولفتت المندوبية إلى أن 14 بالمائة من الأسر المغربية استدانت من أجل الاستجابة لنفقاتها الجارية.

وتابعت أن الدخل يغطي بالكاد النفقات بالنسبة لـ38 بالمائة من الأسر، في حين تضطر 22 بالمائة من الأسر إلى استخدام مدخراتها، وتعتمد 8 بالمائة من الأسر على المساعدات التي تقدمها الدولة لتغطية نفقاتها اليومية.

تجدر الإشارة إلى أن هذا البحث استهدف عينة تمثيلية مكونة من 2350 أسرة تنتمي لمختلف الطبقات الاجتماعية والاقتصادية للسكان المغاربة حسب وسط الإقامة (حضري وقروي)، وتم إنجازه عن طريق الهاتف.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *