×
×

غيبريسوس: كورونا اختبار للتضامن الدولي وعلينا بالصبر قبل إيجاد لقاح للفيروس

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن فيروس كورونا المستجد يعد “اختبارا للتضامن الدولي”، مشبها إياه بمرض الجدري عند ظهوره قبل آلاف السنين.

وأفاد غيبريسوس، في مؤتمر صحفي بمدينة جنيف السويسرية، الجمعة 8 ماي 2020، بأن “البشرية عانت من الجدري طوال 3 آلاف سنة على الأقل، حيث تسبب في وفاة 300 مليون شخص فقط في القرن العشرين”.

وأوضح أن “الطبيب البريطاني إدوارد جينر، أول من وجد لقاحا مضادا للجدري عام 1979، لذلك من الضروري الصبر لإيجاد لقاح مضاد لكورونا”، وفقا لما نقلته وكالة الأناضول.

وشبّه غيبريسوس جائحة كورونا بمرض الجدري، معتبرا أنها “مشكلة مفصلية للصحة العامة واختبار للتضامن الدولي”.

وفيروس الجدري هو مرض معدٍ ومميت أحيانا، وينتقل بشكل أساسي عن طريق الاتصال المباشر بين الناس.

وتبدأ أعراضه عادة بعد 10 إلى 14 يوما من العدوى، وتشمل الحمى والإرهاق والصداع وآلام الظهر، إضافة إلى ظهور طفح جلدي وتقرحات مليئة بالقيح.

ويمكن أن تشمل مضاعفات الجدري التهاب الدماغ، وتقرحات قرنية العين، والعمى.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *