×
×

المصلي: تم إيواء 6324 شخصا في وضعية الشارع خلال فترة الطوارئ الصحية

قالت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، جميلة المصلي، إنه تم إنجاز أكبر عملية إيواء للأشخاص في وضعية الشارع بالمغرب خلال فترة الطوارئ الصحية.

وذكر بلاغ للوزارة أعقب اجتماع عمل عن بعد بمناسبة الذكرى الـ63 لتأسيس مؤسسة التعاون الوطني، الثلاثاء 5 ماي 2020، أنه إلى غاية 28 أبريل، تم إيواء 6324 شخصا بدون مأوى وإرجاع 2060 آخرين إلى أسرهم، في “إنجاز مشرف للمملكة” على حد تعبيره.

ودعت المصلي في كلمتها، إلى التفكير في سيناريوهات ما بعد كورونا، المتعلقة بملف الأشخاص في وضعية الشارع، سواء الذين تم إيواؤهم أو الذين تم إدماجهم في أسرهم، معتبرة أنه من الواجب تحليل وضعياتهم ومواكبتهم ببرامج تأهيلية لتجنب عودتهم إلى الشارع بعد رفع الحجر الصحي.

على صعيد آخر، ذكر البلاغ أنه تم تنفيذ الإجراءات الاستعجالية التي اتخذتها الوزارة لمواكبة النساء في وضعية صعبة والنساء ضحايا العنف أو المحتمل تعرضهن للعنف، وكذا النساء في وضعية إعاقة والمسنات وغيرهن.

وأضاف أنه تم توزيع “حقيبة صحية” للوقاية من فيروس كورونا المستجد، وذلك في إطار شراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان تستهدف النساء ضحايا العنف وغيرهن.

وكشف المصدر ذاته أنه تم توفير 63 مركزا يمكنها استقبال النساء في وضعية صعبة والمعنفات، حماية لهذه الفئة من النساء وتجاوبا مع منصة “كلنا معك”، التي أسسها الاتحاد الوطني لنساء المغرب.

وأوضح أن الأمر يتعلق بفضاءات إيواء النساء في وضعية الشارع، ومراكز النساء في وضعية صعبة، والفضاءات متعددة الوظائف للنساء.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *