×
×

وزير الاقتصاد: موارد صندوق كورونا بلغت 32 مليار درهم… أنفقنا منها 6.2 مليار درهم

أكد وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، أن الاقتصاد الوطني سيتأثر بالتداعيات السلبية لانتشار فيروس كورونا المستجد.

وكشف في مجلس النواب، الإثنين 27 أبريل 2020، أن صندوق تدبير جائحة كورونا قد بلغت موارده إلى حدود الجمعة 24 أبريل، 32 مليار درهم.

وأوضح أن المبلغ أنفقت منه 6 ملايير و200 مليون درهم حتى اليوم، منها ملياران تم تخصيصهما لوزارة الصحة، قصد اقتناء المعدات والمستلزمات الصحية الخاصة بمواجهة الوباء.

وتتمثل هذه المستلزمات، وفقا لبنشعبون، في 460 سريرا للإنعاش، و580 سريرا استشفائيا، و410 أجهزة للتنفس الاصطناعي.

وأكد الوزير أن وزارة الصحة ستواكَب بما يلزمها من إمدادات مالية لمواجهة الجائحة تبعا لتطور الحالة الوبائية.

من جانب آخر، قال الوزير إن 132 ألف مقاولة منخرطة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي متضررة من كورونا، مضيفا أنها صرحت بتوقف أزيد من 800 ألف أجير عن العمل مؤقتا.

وأبرز المسؤول الحكومي، أن هذه الأرقام تعني صرف دعم يقدر بحوالي ملياري درهم شهريا.

وأشار إلى أن الصندوق سيمكن من تقديم الدعم للاقتصاد الوطني لامتصاص الصدمات التي خلفها الوباء فيما يخص توقف الأنشطة أو انخفاضها، وما يلي ذلك من فقدان مناصب الشغل.

وأضاف أن الأسر التي تتوفر على “راميد”، المستفيدة من دعم صندوق الجائحة، تبلغ 2.3 مليون أسرة، بينما تلك التي لا تتوفر عليها، ناهز عددها المليوني أسرة.

وأكد وزير الاقتصاد والمالية أن المغرب يضع حياة المواطنين أولوية، عبر اتخاذ تدابير وتوفير جميع الإمكانيات لضمان صحتهم وتمكينهم من سبل العيش.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *