×
×

منظمة العمل الدولية: 2.7 مليار عامل حول العالم تضرروا من قيود كورونا

أعلنت منظمة العمل الدولية أن 81 بالمائة من إجمالي القوة العاملة حول العالم، أي قرابة 2.7 مليار عامل، تضرروا من القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا، من قبيل إغلاق المنشآت التي يعملون بها بشكل جزئي أو كامل.

ونقلت وكالة الأناضول عن تقرير للمنظمة حول تأثيرات كورونا على عالم الأعمال، أن أبرز القيود التي أدت إلى تضرر اليد العاملة، تمثلت في حظر التجول، وقيود التنقل وتعليق التعليم.

وأكدت المنظمة أن الانعكاسات التي تعرض لها الاقتصاد العالمي بسبب كورونا، هي الأكثر قساوة منذ الحرب العالمية الثانية.

وأفادت أن قرابة 1.25 مليار شخص حول العالم، يعملون في قطاعات تتميز بأنها ذات مخاطر مرتفعة.

وأشارت المنظمة الدولية إلى أن نسبة التوظيف في هذه القطاعات، تصل إلى 37.5 بالمئة من إجمالي معدلات التوظيف حول العالم.

وأوضحت أن نسبة التوظيف في القطاعات المذكورة، تبلغ الذورة العالمية في أمريكا بنسبة 43.2 بالمائة، فيما تسجل أدنى مستوى لها في إفريقيا بـ 26.4 بالمائة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *