×
×

حصيلة الحرب لـ9 أبريل: 12 حالة شفاء تام جديدة… وإجمالي مصابي كورونا يرتفع إلى 1374

أعلنت وزارة الصحة، مساء الخميس 9 أبريل 2020، تسجيل 99 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك إجمالي الذين أصيبوا بالفيروس في المملكة إلى 1374 حالة.

وأوضح محمد اليوبي، مدير مديرية الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة، أن الأرقام المعلنة تشمل الـ24 ساعة ما بين السادسة مساء من 8 و9 أبريل 2020.

وبلغ إجمالي المتعافين 109 متعافين، بعد تماثل 12 حالة للشفاء التام، بينما توفيت 4 حالات جديدة بلغ بها إجمالي الوفيات 97 حالة.

وقال اليوبي، في عرضه للحصيلة الوبائية، إن 90 بالمائة من الحالات المؤكدة مخبريا باتت محلية، فيما 10 بالمائة وافدة، وقد سجلت في بدايات ظهور الوباء في المملكة.

وأضاف أن الحالة المرضية لـ15 بالمائة من المصابين عند بداية التكفل بهم، كانت دون أعراض، وهذا يفسره بدء اكتشاف حالات في عملية التتبع الصحي للمخالطين.

وتابع اليوبي أنه جرى، منذ بداية ظهور الوباء بالمغرب، تتبع 8664 مخالطا، وهي عملية مكنت بحسبه، من اكتشاف 504 حالات مؤكدة من بين الـ1374.

هذا وتبلغ نسبة الحالات الحميدة أو البسيطة 70 بالمائة، ونسبة الحالات المتقدمة أو الحرجة 15 بالمائة.

أما فيما يتعلق بمعدل أعمار الحالات فهو 47.5 سنة، وتوزيعهم حسب الجنس متكافئ تقريبا.

من جهة أخرى، كشف اليوبي عن متوسط مدة حضانة الفيروس في المغرب، وهو 6 أيام؛ في بعض الحالات لم تتجاوز يوما واحدا، فيما بلغت في حالات أخرى 15 يوما.

وأوضح أن مدة حضانة الفيروس يقصد بها الفترة التي تفصل بين اللقاء الذي عرّض الشخص للعدوى ووقت ظهور علامات مرض كوفيد-19 عليه.

ووفقا لآخر تحديث، فإن حالات الإصابة بـ”كورونا” تتوزع جغرافيا في المملكة على النحو التالي:

  • الدار البيضاء سطات: 404 حالة؛
  • مراكش آسفي: 258 حالة؛
  • الرباط سلا القنيطرة: 209 حالة؛
  • فاس مكناس: 167 حالة؛
  • طنجة تطوان الحسيمة: 115 حالة؛
  • الجهة الشرقية: 86 حالة؛
  • درعة تافيلالت: 67 حالة؛
  • بني ملال خنيفرة: 41 حالة؛
  • سوس ماسة: 20 حالة؛
  • العيون الساقية الحمراء: 4 حالات؛
  • الداخلة واد الذهب: حالتان؛
  • كلميم واد نون: حالة واحدة.

وقال مدير مديرية الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة، إنه باستثناء، جهات العيون الساقية الحمراء؛ كلميم واد نون؛ والداخلة واد الذهب، فجميع الجهات سجلت حالات شفاء ووفاة على نحو متكافئ تقريبا، عدا جهة درعة تافيلالت التي لم تسجل أية حالة وفاة.

هذا وجرى استبعاد 5009 حالة مشتبه في إصابتها إلى حدود اليوم ذاته، وفقا لليوبي، وذلك بعدما أخضعت للفحوصات المختبرية الضرورية وتأكد خلوها من الفيروس.

تهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والالتزام بحالة الطوارئ الصحية، التي أعلنت عنها السلطات العمومية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *