×
×

العلماء يستنجدون بأسرع حواسيب العالم لتعجيل اكتشاف لقاح مضاد لكورونا

ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الثلاثاء 7 أبريل 2020، أن العلماء قد شرعوا في استخدام حواسيب فائقة السرعة لتسريع جهود البحث عن لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد.

وأكد خبراء في جامعة “يونيفيرسيتي كوليدج لندن” للصحيفة أن “هذه الأجهزة يمكنها تسريع البحث عن علاج للفيروس، نظرا لقدرتها الفائقة على معالجة المعلومات في غضون أيام فقط”.

ويعني ذلك أنه بإمكان هذه الأجهزة فحص ومعالجة مركبات الأدوية المضادة للفيروسات المحتملة، بما فيها الأدوية التي تم ترخيصها بالفعل لعلاج أمراض أخرى، بسرعة فائقة، مما سيعجل بإيجاد لقاح في وقت أسرع من الذي يحتاجه الأمر عادة.

وأكد البروفيسور في الجامعة البريطانية، بيتر كوفيني، للصحيفة أنه “يتم استخدام القوة الهائلة للكمبيوترات الفائقة للبحث السريع في أعداد هائلة من المركبات الكيماوية المحتملة التي يمكن أن تثبط فيروس كورونا المستجد”.

وأضاف أنه “يتم لاحقا استخدام أجهزة الكمبيوتر العملاقة نفسها مرة أخرى، ولكن باستخدام خوارزميات مختلفة، لتحسين تلك القائمة بحيث تتضمن المركبات الأفضل التي تلزم في ابتكار علاج جديد للفيروس”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *