×
×

كورونا لن يستمر إلى الأبد… الحياة تعود إلى طبيعتها في ووهان

تدفق آلاف السكان من ووهان، الأربعاء 8 أبريل 2020، بعدما رفعت السلطات الصينية الإغلاق التام الذي فرض منذ شهور على المدينة التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجد أول مرّة.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن ذلك يمنح العالم بعض الأمل رغم أعداد الوفيات القياسية المسجلة في أوروبا والولايات المتحدة.

ومن ووهان، انتشر الفيروس بشكل متسارع، فوصل إلى كل بلد في العالم تقريبا موديا بحياة عشرات الآلاف، في حين شكّل ضربة للاقتصاد العالمي، وزج بنحو نصف البشرية في شكل من أشكال العزل.

لكن سعادة أهالي ووهان بمنحهم حرية مغادرة مدينتهم أعطت بعض الأمل للعالم، إذ شكلت دليلا على أن الفيروس لن يستمر إلى ما لا نهاية. واصطف العديد منهم للخروج من المدينة مرتدين بزات واقية.

وقالت هاو مي (39 عاما) للوكالة وهي تستعد لرؤية أطفالها للمرة الأولى منذ شهرين: “لا يمكنكم تصور حالتي! استيقظت منذ الساعة الرابعة صباحا. يرادوني شعور جيد للغاية. وأطفالي متحمسون؛ ستعود والدتهم أخيرا”.

وفي محطة القطارات، صرخ رجل كان ينتظر قطارا للعودة إلى مقاطعته هونان “مر 77 يوما وأنا عالق”.

وفي الأثناء، مر رجل آلي بين الحشود في المحطة ورش على أقدام الموجودين مواد معقمة، مكرّرا تسجيلا صوتيا يذكرهم بوضع الأقنعة الواقية، وفقا لما أوردته الوكالة الفرنسية.

من جهتها، قالت وكالة رويترز للأنباء إن السلطات خففت القيود في ووهان في الأيام الماضية بعدما أعلنت المدينة تسجيل ثلاث حالات عدوى جديدة فقط خلال 21 يوما.

وأضافت أنه من المتوقع أن يغادر نحو 55 ألف شخص ووهان بالقطار، الأربعاء 8 أبريل 2020. بينما غادر أكثر من عشرة آلاف المدينة جوا مع استئناف الرحلات في مطار تيانخه. لكن رحلات الطيران إلى بكين لم تستأنف بعد، وفقا لما ذكرته الوكالة.

 

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *