×
×

باحثون: إجراء إغلاق ووهان أنقذ 700 ألف صيني من “كورونا”

رجّح باحثون أن يكون قرار الصين إغلاق مدينة ووهان، حيث بدأ انتشار جائحة “كورونا” في دجنبر 2019، قد حال دون إصابة أكثر من 700 ألف شخص لأنه أدى إلى إبطاء انتشار الفيروس.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، الأربعاء 1 أبريل 2020، أن تقريرا أعده باحثون في الصين والولايات المتحدة وبريطانيا، توصل إلى أن الإجراءات الحاسمة التي اتخذتها الصين في أول 50 يوما من انتشار الوباء، منحت مدنا أخرى في البلاد وقتا ثمينا للاستعداد وفرض إجراءاتها الخاصة.

وقال الباحث البريطاني، كريستوفر داي، الذي شارك في الدراسة: “تشير تحليلاتنا إلى أنه لو لم يتم فرض حظر السفر على ووهان وإطلاق الاستجابة الوطنية الطارئة، لبلغ عدد الإصابات المؤكدة أكثر من 700 ألف إصابة خارج ووهان بحلول 19 فبراير”.

وأضاف أن “الإجراءات الصينية كانت ناجعة على ما يبدو لأنها نجحت في كسر سلسلة انتقال العدوى من خلال منع الاتصال بين الأشخاص المصابين وأولئك المعرضين للإصابة”.

ويوجد حاليا نحو نصف سكان الكرة الأرضية في منازلهم في إجراء يروم الحد من انتشار الفيروس، وهو الإجراء الذي صار شائعا في العالم.

إلا أنه عندما أغلقت الصين مدينة ووهان قبل أكثر من شهرين، اعتُبر هذا الإجراء تصعيدا دراماتيكيا في التصدي للوباء، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *