×
×

مُعدّل الشغل لدى نساء المغرب يتراجع… فقدنَ 230 ألف منصب بسبب كورونا

قالت المندوبية السامية للتخطيط إن معدل الشغل عند النساء خلال الفصل الثاني من عام 2020، انخفض بنقطتين مئويتين عن ذات الفترة من السنة الماضية ليصل إلى 17.5 بالمائة.

المندوبية أوضحت، في مذكرة بمناسبة اليوم الوطني للمرأة (10 أكتوبر)، أن هذا الانخفاض كان أكثر وضوحا في الوسط القروي حيث انخفض من 28.4 بالمائة إلى 23 بالمائة.

وأشارت المندوبية إلى أن عدد النساء في المملكة بلغ، خلال الفصل ذاته، 18 مليون (50.3%)، من بينهن 13.6 مليون امرأة في سن النشاط (15 سنة فما فوق).

ويكشف تحليل وضعية النساء تجاه سوق الشغل، بحسب المندوبية، عن ضعف مشاركتهن في النشاط الاقتصادي.

فمن بين 10.5 مليون نشيط مشتغل خلال الفصل الثاني من العام، نجد 2.4 مليون منهم نساء أي ما يُمثّل 22.7 بالمائة. وذلك مقابل 2.6 مليون خلال نفس الفصل عام 2019؛ انخفاضٌ بـ230 ألف منصب شغل وفق المندوبية.

وقالت المندوبية إن النشيطات المشتغلات هن من فئة الشباب نسبيا، يتميزن بضعف التكوين إذ كل 6 من أصل 10 منهن لا يتوفرن على أي شهادة.

وأوضحت أنهن يُشكّلن حضورا قويا في قطاع “الفلاحة، الغابة والصيد”، متبوعا بقطاع “الخدمات”، ثم قطاع “الصناعة” بما فيها التقليدية.

وأضافت المندوبية أن عدد النساء خارج سوق الشغل يبلغ 10.7 مليون، ويمثلن 79.2 بالمائة من مجموع النساء البالغات من العمر 15 سنة فما فوق.

ويصل عدد النساء في وضعية بطالة، خلال الفترة ذاتها، إلى 439 ألف امرأة؛ أي 29.7 بالمائة من إجمالي العاطلين وفق المندوبية.

المصدر نفسه أوضح أن البطالة متفشية في صفوف النساء (15.6%) أكثر من الرجال (11.3 بالمائة)، مشيراً إلى أن المعدل يقارب ضعف نظيره لدى الرجال في المدن.

وتابعت المندوبية أن 64.5 بالمائة من النساء العاطلات هن في حالة بطالة لمدة سنة على الأقل، فيما 54 بالمائة من الباحثات عن عمل لأول مرة.

وتأتي هذه المذكرة الإخبارية لتحليل وضعية المرأة تجاه سوق الشغل خلال الفترة التي اتسمت بجائحة كوفيد-19 وبحالة الطوارئ والحجر الصحي.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *