×
×

تقرير بريطاني: الحجر المنزلي أنقذ 120 ألف شخص من الوفاة بـ”كورونا” في 11 دولة أوروبية

كشف تقرير أعدته “كلية لندن الإمبراطورية” أن إجراءات الإغلاق التام بسبب كورونا، ساهمت في إنقاذ 120 ألف شخص في 11 دولة أوروبية.

وأعدت الكلية التقرير بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وبقيادة البروفيسورين نيل فيرجسون وسمير بهات، بعد دراسة آثار الإجراءات التي اتخذتها 11 دولة أوروبية لمواجهة جائحة فيروس كورونا.

وأورد موقع “روسيا اليوم” نقلا عن موقع الكلية أن البحث توصل إلى أن إجراءات الإغلاق في 11 دولة أوروربية، من بينها بريطانيا وإيطاليا وإسبانيا، حالت دون وفاة 120.000 شخصا بسبب كورونا.

وقال الدكتور سمير بهات، المشرف على التقرير إن “الحكومات اتخذت خطوات مهمة لضمان عدم إرهاق النظم الصحية”.

وأكد بهات، وهو كبير المحاضرين في كلية الصحة العامة بلندن: “هناك اليوم أدلة قوية على أن هذه الخطوات بدأت تثمر، وأن انتشار الفيروس آخذ بالانحسار”.

وتابع : “نعتقد أنه تم إنقاذ عدد كبير من الأرواح. ومع ذلك، من السابق لأوانه القول ما إذا كنا قد تمكنا من السيطرة الكاملة على الوباء وسيتعين اتخاذ قرارات أكثر صعوبة في الأسابيع المقبلة”.

من جانبه، اعتبر الدكتور سيث فلاكسمان، وهو أحد الباحثين الذين أعدوا التقرير أنه على الرغم من استمرار ارتفاع عدد الوفيات بالفيروس، إلا أن البيانات تظهر “دلائل كافية على أن الإجراءات المتواصلة والمشددة التي اتخذتها الحكومات الأوروبية أنقذت الأرواح بالفعل من خلال خفض العدد من الإصابات الجديدة كل يوم”.

وانتقد فلاكسمان تأخر بعض البلدان، من دون أن يسميها، في التعامل مع الفيروس، مشيرا إلى أن هذا الأمر جعلها بحاجة إلى مدة أطول لمواجهة الفيروس، وتقليص عدد المصابين والوفيات.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *