×
×

الشرطة القضائية تعتقل 3 أشخاص للاشتباه في نشرهم أخبار زائفة حول تفشي “كورونا”

بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، الثلاثاء 17 مارس 2020، سيدة تبلغ من العمر 44 عاما، وذلك للاشتباه في تورطها في نشر …

بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، الثلاثاء 17 مارس 2020، سيدة تبلغ من العمر 44 عاما، وذلك للاشتباه في تورطها في نشر خبر زائف حول تفشي وباء كورونا المستجد.

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، إن المشتبه فيها كانت قد نشرت شريطا صوتيا على منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل الفوري، تدعي فيه فرض حالة الطوارئ بمدينة مراكش ونشر فيالق من الجيش بسبب تفشي حالات مزعومة للإصابة بفيروس كورونا بعدة مؤسسات سياحية.

وأضاف البلاغ أن المشتبه فيها حرضت المواطنات والمواطنين والأجانب على الإحجام عن زيارة المدينة، التي اعتبرتها بشكل تضليلي بؤرة لتفشي الوباء.

في السياق ذاته، أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الجديدة، سيدة تبلغ من العمر 23 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بتصوير شريط فيديو مفبرك يتضمن معطيات وهمية حول إصابات مفترضة بوباء كورونا المستجد من شأنها المساس بأمن وسلامة المواطنين.

وأورد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المشتبه فيها كانت قد ظهرت في شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، تحمل قناعا وآليات طبية للتنفس، مدعية بشكل تضليلي أنها تخضع للحجر الطبي بأحد المؤسسات الاستشفائية بسبب مخالطتها لمواطنين مصابين بوباء كورونا المستجد بكل من الدار البيضاء والجديدة.

وأوضح البلاغ أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها مصالح الأمن أسفرت عن تشخيص هوية المشتبه فيها وتوقيفها، بعدما تبين أنها نشرت أخبارا زائفة حول إصابات وهمية بوباء كورونا المستجد.

هذا وأوقفت عناصر الفرقة المحلية للشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة قصبة تادلة، شخصا يبلغ من العمر 34 عاما، وذلك للاشتباه في تورطه في تسجيل ونشر مقطع صوتي يتضمن معطيات مغلوطة وكاذبة حول تسجيل إصابة مفترضة بفيروس كورونا المستجد.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني بأن مصالح الأمن الوطني كانت قد تفاعلت، بسرعة وجدية كبيرة، مع هذا التسجيل الصوتي الذي يدعي صاحبه وجود مواطن مغربي مقيم بالخارج يتجول بمدينة قصبة تادلة رغم إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأضافت أنه تم في مرحلة أولى تحديد هوية المريض المزعوم الذي تبين أنه لا يحمل أية أعراض مرضية، قبل أن يتم توقيف الشخص المتورط في توثيق هذا المقطع الزائف ونشره عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي.

وأشار المصدر ذاته في بلاغاته إلى أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة.

وكانت وزارة الداخلية قد جددت التأكيد في بلاغ لها على أن “فبركة ونشر وترويج الأخبار الزائفة التي من شأنها المساس بأمن وسلامة المواطنين تضع مرتكبيها تحت طائلة القانون”.

يذكر أن رئاسة النيابة العامة قد أعلنت في بلاغ لها عممته صباح الثلاثاء 17 مارس 2020، عن إصدار تعليمات صارمة من أجل متابعة كل من يروج أخبارا زائفة ذات علاقة بموضوع فيروس كورونا ومن شأنها إثارة الفزع بين الناس أو المساس بالنظام العام.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *