×
×

محكمة سلا تقضي بالإعدام في حق منفذي جريمة “شمهروش”

قضت محكمة سلا المختصة في قضايا الإرهاب، الخميس 18 يوليو/تموز 2019، بالإعدامِ عقوبةً في حق المتهمين الرئيسيين في تنفيذ جريمة “شمهروش”.

وطالت العقوبة كلا من المتهمين عبد الصمد الجود، يونس أوزايد، ورشيد أفاطي، إضافة إلى تعويض قدره مليوني سنتيم لذوي الحقوق، بينما قضت المحكمة ذاتها على المتهم عبد الرحيم خيالي بالسجن المؤبد.

غرفة الجنايات الابتدائية بملحقة محكمة الاستئناف بسلا المكلفة بقضايا الإرهاب، قضت أيضا في حق 3 متهمين بـ30 عاما سجنا نافذا، وهم نور الدين بلعابد، هشام نزيه، وعبد الكريم الخماج.

المتهمون، حميد آيت أحمد، الزغاري العاقل، عبد اللطيف دريوش، عبد الغني الشباعتي، نالوا 25 عاما سجنا نافذا لكل منهم، بينما نال المتهمون، أمين ديمان، عبد العزيز فرياط، سعيد توفيق، بجانب المتهم السويسري كيفين زولير، 20 عاما سجنا نافذا لكل واحد منهم.

وفيما نال المتهم أيوب الشلاوي، 18 عاما سجنا نافذا، قضت المحكمة ذاتها بالسجن النافذ 15 عاما، في حق كل من عبد السلام الإدريسي، محمد شاقور، ورشيد الوالي.

جدير بالذكر أن المغرب اهتز في منتصف دجنبر/كانون الأول 2018 على وقع جريمة إرهابية بشعة، راحت ضحيتها سائحتين أوروبيتين ذبحا، بمنطقة شمهروش نواحي مراكش.

اقرأ أيضا: 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *