×
×

لأول مرة منذ 300 عام… الكشف عن الدرج المقدس الذي يعتقد أن المسيح قد صعده في القدس

لأول مرة منذ 300 عام، جرى الأربعاء 17 أبريل/نيسان 2019 في العاصمة الإيطالية روما الكشف عن “الدرج المقدس” بعد ترميمه… الدرج الذي يعتقد بعض الكاثوليك أن المسيح قد صعده في القدس.

وكان البابا إينوسنت الثالث عشر، قد أمر عام 1723 بتغطية الدرج بالخشب لحمايته من التلف، فيما بدأت أعمال ترميمه قبل نحو قرن، حسب ما أفادت به وكالة “رويترز”.

ويعرف الدرج باسم “سكالا سانكتا”، وتقول الروايات إنه كان جزءا من قصر بيلاطس البنطي في القدس، قبل أن تنقله القديسة هيلينيا، والدة الإمبراطور الروماني قسطنطين، إلى روما عام 326م.

لكن بعض العلماء يعتقدون أنه ليس سوى جزءا من أسطورة أو نسخة طبق الأصل من سلالم قصر بيلاطس.

إلى ذلك، يتكون الدرج من 28 سلما رخاميا وسيظل معروضا بالضريح البابوي في روما إلى غاية يونيو/حزيران 2019، كما ينتظر أن يتوافد الآلاف لزيارته خلال فترة عيد الفصح.

-اقرأ أيضا:

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *