×
×

ماكرون: تم إنقاذ الجزء الرئيسي لكاتدرائية نوتردام وسنعمل على بنائها من جديد (بالصور)

تمكنت أجهزة الإطفاء الفرنسية في وقت متأخر من مساء الإثنين 15 أبريل/نيسان 2019، من إنقاذ المبنى الأساسي لكاتدرائية نوتردام الشهيرة في العاصمة الفرنسية باريس، في وقت لا تزال فيه الجهود متواصلة لإخماد الحريق، إذ قالت الشرطة الفرنسية إنها لن تتمكن من ذلك قبل فجر الثلاثاء.

وقال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إن الأسوأ تم تجنبه، مضيفا أن “الساعات القادمة ستكون صعبة للغاية لإطفاء حريق الكاتدرائية، لكن الجزء الرئيسي من المبنى تم إنقاذه”.

وكانت نيران ضخمة اندلعت في الكاتدرائية، مساء الإثنين، قد أتت على سقفها، مما تسبب في انهيار برجها التاريخي، على نحو جعل وزير الدولة الفرنسي للشؤون الداخلية، لوران نونييز، يصرح بأن إنقاذ الكاتدرائية “أمر غير مؤكد”.

وبينما يرجح ألا يكون الحريق قد تسبب في خسائر بشرية، أكد مساعد رئيسة بلدية باريس، إيمانويل غريغوار، تعرض الكاتدرائية لـ”أضرار بالغة”، مضيفا أن “هناك فريقا خاصا يحاول إنقاذ كل التحف الفنية، والأولوية لتأمين محيط المكان بهدف حماية السياح من أخطار الانهيار”.

أسباب الحريق ما زالت مجهولة إلى حدود كتابة هذه الأسطر، لكن البعض يرجح أن تكون مرتبطة بأعمال الترميم التي كانت تجري في الكاتدرائية.

ووصف الرئيس الفرنسي الحريق بـ”المأساة المروعة”، مؤكدا أن “الكاتدرائية هي قلب باريس وسنعمل على بنائها من جديد”، كما شكر “كل من ناضل لكي لا يحدث الأسوأ”.

يذكر أن كاتدرائية نوتردام تعد إحدى معالم فرنسا التاريخية، إذ يعود تاريخ بنائها إلى القرون الوسطى، كما يزورها نحو 13 مليون سائح سنويا.

صور

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *