×
×

ريموند البيضاوية تحيي حفلا موسيقيا بالعاصمة البلجيكية بروكسيل

عشاق ريموند البيضاوية  على موعد مع حفل موسيقي لـ”الأسطورة الحية” لفن الشعبي المغربي، الأربعاء 4 دجنبر/كانون الأول 2019، ابتداء من الساعة السادسة مساء، بفندق مدينة بروكسيل.

هذا الحفل الموسيقي يأتي بدعم من بلدية العاصمة البلجيكية، في إطار شراكة بين دُور حي Soignies ببروكسيل والمتحف اليهودي ببلجيكا.

شراكة بدأت وفق اللجنة المنظمة بمعرض “اليهود والمسلمين… الثقافة المشتركة”، الذي تم تقديمه في دور الحي عام 2017، بجانب عدة ورشات عمل.

ثم قام سكان الحي عام 2019 بزيارة معارض المتحف اليهودي، حيث التقوا بالحاخام واكتشفوا الكنيس، كما شاركوا في ورشة عمل بعنوان “دعونا نلتقي يهوديا”.

والتقى السكان أيضا بأحد الناجين من “المحرقة”، وتناولوا آخر وجبة إفطار في رمضان بالمتحف، كما شاركوا في رأس السنة اليهودية، وعدة نشاطات أخرى تعزز التبادل والحوار بين الثقافات.

هذا وشاركت أزيد من 300 امرأة في هذا المشروع على أمل مد جسور للتواصل بين الثقافات… مشروع يأمل المنظمون أن يستمر بمزيد من الطاقة خلال 2020/2021، لبناء مجتمع أكثر شمولية.

جدير بالذكر أن المغنية “الإسرائيلية” ريموند البيضاوية، يهودية من أصل مغربي، اسمها الأصلي ريموند كوهين أبيكاسيس. كما يدل على ذلك لقبها، ولدت بالدار البيضاء عام 1949، وقد ارتبط اسمها كثيرا بالأغنية الشعبية المغربية، بحيث إنها تقدم اليوم كواحدة من أبرز روادها.

اقرأ أيضا: 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *