×
×

معرض تشكيلي بمراكش ينتصر للحق في الحياة… ويطالب بوقف عقوبة الإعدام!

على هامش اليوم العاملي لمناهضة عقوبة الإعدام، الذي يصادف العاشر من أكتوبر من كل سنة، ستحتضنُ مدينة النّخيل مراكش معرضاً تشكيلياً بعنوان: “الحق في الحياة”، يجمعُ أعمال ثلاثَة عشر فناناً مغربياً.

هذا المعرض، بحسب بلاغ توصلت به مرايانا، سيفتح أبوابه بمتحف الفن والثقافة بالمدينة الحمراء، يوم السّبت 9 أكتوبر على السّاعة العاشرة صباحاً، وسيظلّ مفتوحاً للعُموم، إلى غاية فبراير 2022.

في نفس اليوم، يضيف البلاغ، تستقبل مؤسسة Maison Denise Masson حفل تقديم مؤلف يحمل نفس الاسم: “الحق في الحياة”، والذي تم نشره من طرف La Croisée des Chemins، والذي يشملُ نصوصا أصلية لسبعة وثلاثين كاتباً ومفكراً مغربياً، يدافعون عن إلغاء هذه العقوبة اللاإنسانية.

وفق المصدر، “ستتم مناقشة هذا المؤلف خلال مائدة مستديرة، ستعطى خلالها الكلمة لشخصيات وجمعيات وطنية ودولية مناهضة لعقوبة الإعدام؛ وسيليها لقاء مع الفيلسوف علي بنمخلوف. ومن المرتقب برمجة المزيد من الأنشطة طيلة الأشهر الموالية”.

تأتي هذه المبادرة المواطنة، في “ظل بيئة وطنية تتميز بعدة مفارقات، حيث منذ سنة 1993، التزم المغرب بتجميد تفعيل عقوبة الإعدام وعلّق تطبيق الأحكام الصادرة. إلا أنّه، في دجنبر من كل سنة، حين يتم اقتراح التصويت على قرار يدعو جميع الدول إلى احترام وقف تنفيذ عقوبة الإعدام بالجمعية العامة لأمم المتحدة، يستمر المغرب في الامتناع عن التصويت”.

مما جاء في البلاغ، أيضاً، فهذه ليس المفارقة الوحيدة التي تم تسجيلها، فبينما يتبنى المغرب هذا الوقف الفعلي، تواصل المحاكم المغربية إصدار أحكام بالإعدام على الجناة، وتساهم في رفع عدد المحكوم عليهم بالعقوبة السالبة للحياة.

هؤلاء المحكومون بالإعدام مع وقف التنفيذ، يعيشون في خوف مستمر من أن يعدموا في أية لحظة. واليوم يبلغ عددهم 74 سجيناً، يعيشون معاناة نفسية في السّجون المغربية.

يشار أن افتتاح المعرض التشكيلي وإطلاق المؤلف واللقاءات المبرمجة يوم 9 أكتوبر هي جزء من برنامج الأنشطة العالمية التي ينظمها التحالف “معا ضد عقوبة الإعدام”، بدعم من مؤسسة أجيال التي تتبنى هذه التظاهرات، إلى جانب والونيا-بروكسل الدولية، ومفوضية والونيا-بروكسل بالمغرب، والمعهد الفرنيس بمراكش، ومؤسسة Maison Denise Masson، ومنتجع السعدي مراكش، ومتحف الفن والثقافة بمراكش.

مقالات قد تثير اهتمامك:

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *