×
×

انتحلت صفة سلطات ينظمها القانون. شركة Air France تمنع صحافي مرايانا من السفر لبيروت للمشاركة في برنامج تلفزيوني

في تصرف وقح، قررت شركة الخطوط الفرنسية “Air France”، أن تنصب نفسها، سلطة خارج القانون، وأن تصادر الحق في التنقل، وأن تمنع عضو هيأة تحرير “مرايانا” من المشاركة في برنامج …

في تصرف وقح، قررت شركة الخطوط الفرنسية “Air France”، أن تنصب نفسها، سلطة خارج القانون، وأن تصادر الحق في التنقل، وأن تمنع عضو هيأة تحرير “مرايانا” من المشاركة في برنامج تلفزي بدولة لبنان.

تفاصيل الحكاية كما عاشها الزميل “كريم الهاني”، بدأت صباح السبت 25 يناير 2020، حين قررت موظفة، قدمت نفسها بأنها المسؤولة الأولى لـ Air France بمطار الرباط، عدم السماح لعضو تحرير “مرايانا” بالسفر إلى لبنان، للمشاركة في برنامج “مختلف عليه”، الذي تبثه قناة الحرة…

المسؤولة عللت هذا المنع بمجموعة من الأسباب، التي نعتقد في “مرايانا” أنها جميعها، تحمل في طياتها الكثير من الشطط، والكثير من انتحال صفة ودور سلطات أمنية، لا يمكن لشركة نقل أن تقوم بها.

تجاوزت شركة الطيران Air France كل الحدود، حين عملت مسؤولتها على تبني مقاربة أمنية تحمل في طياتها الكثير من معاني العنصرية، إذ اعتبرت أن الأوراق الثبوتية للزميل كريم الهاني، تشير إلى أنه ينحدر من مدينة الحسيمة، وأن عليه أن يثبت لها أنه يقيم ويعمل بمدينة الرباط؛ وكأن مدينة الحسيمة تهمة على زميلنا أن يتبرأ منها.

شركة Air France، من خلال “مسؤولتها”، قررت عدم الاعتراف بـ “فيزا” منحتها السلطات اللبنانية للزميل كريم الهاني لدخول أراضيها في “زيارة عمل”، وحجز الفندق ببيروت وتذكرة العودة.

Air France، لم تكتف بهذا التطاول على سيادة دولة، وعدم الاعتراف بوثيقة رسمية صادرة عنها؛ بل تجاوزت ذلك، لتطلب من الزميل كريم الهاني مدها ببطاقة الصحافة، لتنصب نفسها هذه المرة، بديلا عن السلطات المغربية، التي لها الحق وحدها في ممارسة هذا الدور، ولا يمكن أن تكون فوضته لشركة طيران مهمتها تنحصر في نقل المسافرين الذين أدوا لها ثمن هذه الخدمة.

أكثر من ذلك، ستتجاوز شركة الطيران Air France كل الحدود، لتعمل مسؤولتها على تبني مقاربة أمنية تحمل في طياتها الكثير من معاني العنصرية، إذ اعتبرت أن الأوراق الثبوتية للزميل كريم الهاني، تشير إلى أنه ينحدر من مدينة الحسيمة، وأن عليه أن يثبت لها أنه يقيم ويعمل بمدينة الرباط؛ وكأن مدينة الحسيمة تهمة على زميلنا أن يتبرأ منها.

كريم الهاني
كريم الهاني، عضو هيأة تحرير “مرايانا”.

الشطط في استعمال السلطة وانتحال صفة سلطات قائمة الذات، سيتطور بشكل كبير، حين ستطلب ممثلة Air France من الزميل كريم الهاني، أن يمدها بالمبلغ المالي الذي يحمله معه إلى لبنان، والذي قام زميلنا بالفعل، بإظهاره لها، (170 دولار أمريكي)، قبل أن يتفاجأ بممثلة الشركة تخبره أنه كان عليه أن يحمل معه “200” دولار على الأقل.

وعلى الرغم من ذلك، أخبر الزميل كريم الهاني المسؤولة المدنية التي قررت تنصيب نفسها بديلة لشرطة الحدود والجمارك، أن إقامته في لبنان، لتصوير برنامج تلفزي، هي إقامة مدفوعة المصاريف، وأنه سيحصل على تعويض عن مشاركته في البرنامج الذي دعي للمشاركة فيه…

بعدها، واستمرارا لحكاية الوقاحة التي قررت Air France من خلالها مصادرة حق الزميل كريم الهاني في التنقل، قررت ممثل الشركة بمطار الرباط عدم الأخذ بأي من الوثائق التي قدمها لها زميلنا، بما فيها حجز الفندق بالعاصمة اللبنانية بيروت، وتذاكر العودة. كما أنها لم تقم أي اعتبار لكون قناة الحرة بلبنان، هي التي دعت الزميل كريم الهاني إلى بيروت، وهي التي حجزت تذاكر السفر إلى لبنان، مرورا بباريس.

أمام هذه الوقاحة…

أمام انتحال Air France لصفة وأدوار سلطات أمنية، لا يمكن بحال أن تقوم بها شركة نقل، فإن “مرايانا” تحتفظ بكامل حقوقها للرد على هذه السلوكات الحقيرة، كما ستسلك جميع الطرق التي يتيحها القانون، للرد على وقاحة الشركة وممثليها.

تعليقات

  1. الكندي

    أعبر عن تضامني المطلق مع كريم الهاني كما أندم بشد بما قامت به ممثلة شركة النقل حسب ما جاء في المقال 😡

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *