×
×

محكمة سويسرية تعاقب مدير متجر لرفضه تشغيل رجل

أصدرت محكمة الشغل بلوزان حكمها ضد مدير متجر رفض طلب الشغل الذي قدمه أحد المترشحين، بحجة أن المحل يفضل تشغيل امرأة في ذلك المنصب. وكان المترشح قد اقترح نفسه لشغل …

أصدرت محكمة الشغل بلوزان حكمها ضد مدير متجر رفض طلب الشغل الذي قدمه أحد المترشحين، بحجة أن المحل يفضل تشغيل امرأة في ذلك المنصب.

وكان المترشح قد اقترح نفسه لشغل منصب مسؤول عن تدبير مخزون الملابس في المتجر المعني، لكن صاحب المحل رفضه لأنه يفضل تشغيل امرأة في ذلك المنصب.

بعد توصله برسالة الرفض، رفع المترشح دعوة في كل من محكمة الشغل ومعهد المساواة بين المرأة والرجل.

بولين لويكس، محامية بالمعهد، صرحت لموقع rtbf البلجيكي، بكون هذه الممارسات التي تناقض قيم المساواة بين المرأة والرجل ما تزال، للأسف، جد شائعة. وأضافت بولين لويكس في نفس التصريح: “هذا المتجر يبحث حصريا عن إناث لتشغيلهن؛ وقد كتب مسؤولوه ذلك في رسالة بالبريد الالكتروني، تم إسالها للمترشح. لذلك، فقد كان من الواضح أن الدافع مرتبط بالهوية الجنسية للمترشح. لعل ذلك يرجع بالدرجة الأولى إلى الصورة النمطية للدور المتوقع من النساء والرجال. هذه الصور النمطية ما تزال موجودة في أماكن العمل وفي أماكن أخرى”.

الصورة النمطية للدور المتوقع من النساء والرجال ما تزال موجودة في أماكن العمل

بالنسبة لبولين لويكس، فإن “هذا التمييز المبني على النوع هو الذي يتوصل بخصوصه المعهد بأكبر عدد من التقارير والشكاوى، وذلك في كل مراحل علاقة العمل، بدءا بالتعيين كما هو الحال في هذه الحالة، ولكن أيضا خلال علاقة العمل، بسبب التمييز في الأجور وأيضاً في نهاية علاقة العمل. على سبيل المثال، هناك حالات كثيرة لنساء يتم فصلهن بسبب الحمل”.

في النهاية، أصدرت المحكمة حكمها ضد صاحب المحل بدفع تعويض عن الضرر قيمته 13000 يورو، أي ما يعادل ستة أشهر من الراتب الإجمالي؛ وذلك رغم محاولات المعهد المعني بالمساواة بين المرأة والرجل التوصل إلى اتفاق ودي في هذه القضية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *