×
×

في الذكرى المئوية الأولى لولادته… جمعية مغربية تحتفي بالمهدي بنبركة في باريس

بمناسبة مرور 100 عام على ولادته، تنظم جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب (ASDHOM) لقاء احتفاء بالمهدي بنبركة، الخميس 30 يناير/كانون الثاني 2020، ابتداء من السادسة مساء بـقاعة جون دام، بالعاصمة الفرنسية باريس.

اللقاء ستحضره أيضا عدة منظمات ديمقراطية مغربية تشتغل بفرنسا، مثل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان – فرع فرنسا، ومؤسسة المهدي بنبركة – ذاكرة حية…

ويروم اللقاء، بحسب المنظمين، تعريف الأجيال الشابة بالخط السياسي للزعيم التقدمي، واستذكار فكره ودوره في تطور المغرب وصراعاته من أجل شعوب العالم الثالث، وكذا الاحتشاد من أجل معرفة الحقيقة حول اختفائه وكذلك مصير جميع ضحايا الاختفاء القسري.

اللقاء سيترأسه المؤرخ رينيه غاليسوت، فيما سيقدم البشير بنبركة، رئيس مؤسسة المهدي بنبركة – ذاكرة حية، وموريس بوتين محامي العائلة، نبذة عن الحياة السياسية والمهنية للراحل وملخصا لقضيته، بينما سيلقي عالم الاجتماع والناشط السياسي والنقابي، سعيد بوامة، مداخلة بعنوان “شخصيات الثورة الإفريقية: المهدي بنبركة”.

وكان المهدي بنبركة، أحد أبرز المعارضين في تاريخ المغرب، قد اختفى في الـ30 من أكتوبر/تشرين الأول 1965 بالعاصمة الفرنسية باريس، وتعد هوية قاتله، إلى جانب مكان دفنه، لغزا عصيا على الحل إلى اليوم.

اقرأ أيضا: 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *