×
×

الدورة الثانية من أيام قرطاج الكورغرافية بتونس: “لا رقص دون كرامة جسدية”

تحت شعار “لا رقص دون كرامة جسدية”، تنظم المؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية بتونس، من 14 يونيو/حزيران 2019 وإلى غاية الـ19 منه، الدورة الثانية من أيام قرطاج الكورغرافية.

ويمثل الجسد في هذه الدورة الثانية مكانا للذاكرة الحية. فمن المعيش الحميمي والذاكرة الجماعية، تنسج من الجسد حكايات حيكت من الذكريات والنسيان… الجسد يتذكر ويعيد خلق نفسه ويترجم ذكرياته ضمن كثافة رقصه وتلاشي حركاته.

اقرأ أيضا: تونس تتزعم السبق في الحريات الفردية

أهمية المهرجان وفق المنظمين تتلخص في ثراء برمجته، التي تعرف مشاركة 225 فنانا، في 37 عرضا، 22 منها أجنبيا، و5 لقاءات وموائد مستديرة، 4 ورشات، 3 عروض رقص وبالي، 7 عروض أدائية، 5 عروض خارجية، وإقامة فنية، وعرضا مسرحيا، وأخيرا، حفلا راقصا شعبيا مفتوحا للجميع.

وستقدم عرض الافتتاح مجموعة بارادوكسال بعنوان “ملكة الدم”، فيما عرض الاختتام يقدمه مصمم الرقص التونسي رضوان المؤدب، بعنوان “بحيرة البجع”.

إضافة إلى هذه البرمجة الفنية الغنية، التي تسلط الضوء على تنوع الإبداع الكورغرافي الرفيع لبلدان الجنوب، فإن أيام قرطاج الكورغرافي بحسب المنظمين، تمثل أيضا، فضاء للتفكير والحوار حول سبل التبادل في علاقة بالرقص وطرق نقله.

اقرأ أيضا: من تونس، رحمة خميسي تكتب: حكم الاختلاف في المجتمع التونسي

كل هذا، يقول المنظمون، بهدف تدعيم الوعي العام بالثقافة الكورغرافية والدعوة إلى الاعتراف المؤسساتي بهذا الفن الحي وإضفاء الطابع الرسمي على الترويج العمومي للرقص كمؤسسة فنية في حد ذاتها.

أيام قرطاج الكورغرافية في دورتها الثانية، ستشهد أيضا تقديم لمسة وفاء لأحد أوائل أساتذة الرقص الشعبي التونسي، الراحل رضا العمروسي، كما ستكرم ثلاثة راقصات نحتت أعمالهن معالم الرقص في تونس، وهن ملاك السبعي وإيمان سماوي وسندس بلحسن.

لتفاصيل أكثر عن برنامج المهرجان، المشاركون، الفضاءات والمواعيد، يمكنكم زيارة موقعه الرسمي على الرابط التالي: http://www.carthagedance.gov.tn

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *